الفلسفة

طبيعة المعرفة عند الواقعيين

شارك المقالة

 المذهــب الواقعي في المعرفة هو المذهب الذي يرى أن وجــود العالم الخارجي هو وجود واقعي حقيقي مستقل عن الذات، وأن هذا الوجود الواقعي يمكن معرفته.

الواقعية النقدية:

يقوم هذا المذهب على نقد المذهب الواقعي الساذج في تسليمه بأن المعرفة صورة مطابقة للواقع, لا أثر للذات أو العقل عليها، وكأنما العقل لوحة مستقبلة لا فاعلية فيه، وتقرر الواقعية النقدية أن المعرفة وإن تكن مستمدة من الواقع عن طريق الحواس، فإنها مع ذلك ليست في مجموعها صورة مطابقة ً تماما للواقع. ويعكس هذا الاتجاه التطور الذي أحرزته العلوم الطبيعية، حيث إن المادة في نظر هذه العلوم شيء حقيقي له وجود عيني واقعي خارجي، ولكن الكيفيات التي تدركها الحواس ليســت إلا من عمل الذهن، أي أن الواقعية النقدية أضافت إلى العقل فاعلية خاصة بحيث لم تعد المعرفة صورة مطابقة للأشياء المدركة.

 والخلاصة أن المعرفة عند أصحاب الواقعية النقدية ليســت في مجموعها صورة مطابقة للواقع، وإن كانت مع ذلك مســتمدة من الواقع، أي أن بعض عناصــر المعرفة موضوعي يصور الواقع كما هو ً تماما، وبعضها ذاتي من نتاج العقل. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Alert: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: